المستشفيات

شبكة مستشفيات القدس الشرقية – East Jerusalem Hospitals Network (EJHN)

مؤسسة الأميرة بسمة بالقدس

رؤية المؤسسة:

تسعى مؤسسة الأميرة بسمة بالقدس إلى تأمين فرص التأهيل الشامل والتعليم الجامع للأطفال الفلسطينيين إضافة إلى  تمكينهم من المشاركة والتأثير والحصول على الفرص المتكافئة وصولا لتحقيق أمالهم.

رسالة المؤسسة:

تعمل مؤسسة الاميرة بسمة بالقدس منذ تأسيسها عام 1965 على تمكين ودمج الاطفال ذوي الأعاقة، إضافة لتمكين أسرهم،  بهدف دمجهم في المجتمع، وذلك من خلال توفير خدمات التأهيل الشامل والتعليم الجامع والتأثير على السياسات والتشريعات.

الأهداف العامة:

  • تمكين الاطفال ذوي الاعاقة وأسرهم من اجل تسهيل عملية الدمج الكامل في المجتمع من خلال برنامج التأهيل الشامل، والتعليم الجامع وبناء القدرات.
  • وضع وتنفيذ أفضل نهج للتأهيل الشامل والتعليم الجامع ونقل هذه المعرفة إلى جميع برامج الخدمات الوسطية وبرامج التأهيل المجتمعي على الصعيد الوطني.
  • الدفاع عن حقوق الاطفال ذوي الاعاقة من خلال التأثير على السياسات والتشريعات الخاصةبهم.

اهداف المؤسسة:

  • توفير خدمات التاهيل الشامل للأطفال ذوي الإعاقة.
  • توفير التعليم الجامع للأطفال ذوي الإعاقة.
  • تمكين الأطفال ذوي الإعاقة وأمهاتهم وأسرهم، من خلال المشاركة في التوعية وبناء القدرات.
  • نشر التوعية حول حقوق الأطفال ذوي الإعاقة.
  • العمل كمركز وطني للمصادر والمعلومات من أجل نشر المعرفة وأفضل الممارسات في مجال التأهيل، وبناء قدرات الشركاء العاملين في هذا المجال.
  • توفير اليات ملائمة لبناء القدرات وخلق فرص عمل متكافئة للأشخاص ذوي الإعاقة.

مركز التأهيل

تضم مؤسسة الأميرة بسمة بالقدس مركز للتأهيل والذي يهدف بشكل اساسي للتركيز على كافة الإعاقات وبالأخص الأطفال الذين يعانون من الشلل الدماغي، ومتلازمة داون وإصابات الرأس وهشاشة العظام، والأمراض العصبية والعضلية. وحالاتالحروق وصعوبات التعلم. إضافة للاطفال الذين يعانون من اضطراب طيف التوحد، واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. حيث يتلقى هؤلاء الاطفال العلاج في قسم التأهيل في مؤسسة الأميرة بسمة بالقدس ضمن برنامج التأهيل الوطني.

كما أن مركز التأهيل يضم عددا من البرامج وهي: برنامج تمكين الأم والأسرة والبرنامج الميداني وبرنامج تدريب طلبة الجامعات، فتسعى المؤسسة إلى اشراك المجتمع والأسرةفي عملية علاج وتأهيل الاطفال ذوي الإعاقة، من خلال تمكين الأسروتدريب الطلبة المتخصصين في مجال العلاج والتأهيل، إضافة لنقل خبرة العمل إلى المؤسسات والمراكز الشريكة وتدريب طواقمها.

برنامج تمكين الأم والأسرة

يتزامن هذا البرنامج مع برنامج التأهيل الشامل، بحيث يتمبناء شراكة مع الامهات والأسرما يجعل منهم معالجين ظل لاطفالهم،  ويصبح الأهل وتحديدا الأمهات،شركاء أساسين في عملية التأهيل والعلاج، من خلال مشاركتهم لاطفالهم في كافة جلسات العلاج، والتي يتم خلالها تدريبهم من قبل المعالجين على أداء التمارين العلاجية عند عودتهم إلى بيوتهم، حيث يتم تزويدهم ببرنامج تمرين بيتي موائم لطفلهم، الامر الذي يضمن الاستمرار في عملية العلاج والتأهيل من المنزل.

كما يتلقى الاهل الدعم النفسي المتخصص بالإضافة إلى ورش عمل تعليمية حول القضايا الصحية المختلفة المتعلقة بالإعاقة والأطفال ذوي الإعاقة، وذلك على مدار فترة الادخال لاطفالهم في مؤسسة الأميرة بسمة بالقدس.

البرنامج الميداني

يجري تنفيذ البرنامج الميداني  في جميع انحاء الضفة الغربية، ويتم من خلاله بناء قدرات المؤسسات الشريكة والوصول إلى الأطفال ذوي الإعاقة. ويشكل البرنامج وسيلة اساسية في نقل المعرفة والخبرة في مجال التأهيل  للمؤسسات المجتمعية الشريكة، من خلال تدريب الموظفين وتقديم الدعم أثناء عملية التأهيل للأطفال ذوي الإعاقة، ممن يتلقون العلاج في هذه المراكز. كما يهدف البرنامج إلى تمكين الاسر والمجتمعات المحلية ونشر المعرفة والوعي لاحتياجات وحقوق الأطفال ذوي الإعاقة. ويتم من خلال هذا البرنامج تحويل بعض الأطفال لتلقي العلاج المتخصص والشامل في مؤسسة الأميرة بسمة في القدس.

المدرسة الجامعة

تضم المؤسسة المدرسة الجامعة، وهي مدرسة توفر بيئة أمنة ومناسبة للاطفال ذوي الاعاقة حتى يتمكنوا من الدراسة جنبا إلى جنب مع زملائهم دون اعاقة، حيث أن ثلث طلبة مدرسة الأميرة بسمة هم من ذوي الإعاقة. وتشمل المدرسة ايضا على صفوف خاصة بالاطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم، والاطفال الذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، والاطفال الذين يعانون من أطياف التوحد والاطفال ذوي الاعاقة السمعية. وبالاضافة إلى تعليمهم، يتلقى الاطفال ذوي الإعاقة المسجلين في المدرسة خدمات التأهيل الشامل والدعم النفسي والاجتماعي، والتي يوفرها قسم التأهيل.

الورشة المحمية

وتشمل المؤسسة أيضا على ورشة محمية للتدريب المهني، حيث توجد البيئة الصحية والأمنة للأشخاص البالغين من ذوي الإعاقة، ويهدف هذا البرنامج إلى  بناء قدرات المتدربين وتمكينهم، إضافة لخلق فرص عمل لهم بحيث يتمكنوا تدريجيا من العيش باستقلالية والاندماج في المجتمع، كما يتم اعداد برنامج فردي للتدريب المهني لكل شخص بحسب قدراته واحتياجاته.

Skip to content